منتدى تفسير الرؤى والأحلام للمفسر الجاسمي
نرحب بكم في منتدى تفسير الأحلام

منتدى تفسير الرؤى والأحلام للمفسر الجاسمي


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اقوال العلماء في علم التعبير والرؤيا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الجاسمي
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 5022
تاريخ التسجيل : 29/06/2011

مُساهمةموضوع: اقوال العلماء في علم التعبير والرؤيا    الثلاثاء يونيو 19, 2012 8:11 pm


المازري
* :
كثر كلام الناس في حقيقة الرؤيا ،وقال فيها غير الإسلاميين أقاويل كثيرة منكرة ،لأنهم حاولوا الوقوف على حقائق لاتدرك بالعقل ،ولا يقوم عليها برهان ، والصحيح ...... إن الله يخلق في قلب النائم اعتقادات كما يخلقها في قلب اليقظان ، وهو سبحانه يفعل مايشاء لايمنعه نوم ولايقظة _ فإذا خلق هذه الاعتقادات فكأنه جعلها علما على أمور أخر يخلقها في ثاني الحال ،أو كان قد خلقها _ فإذا خلق في قلب النائم الطيران وليس بطائر ، فأكثر مافيه انه اعتقد أمرا على خلاف ماهو عليه ،فيكون ذلك الاعتقاد علما على غيره ، كما يكون خلق الله عز وجل الغيم علما على المطر وقد يتخلف ...
المصدر : كتاب صحيح مسلم بشرح النووي ( 15/17) _
* الشيخ أبوعبد الله محمد بن علي بن عمر بن محمد التميمي المازري المالكي مصنف كتاب المعلم بفوائد شرح مسلم ( توفى :536) .
****
ابن القيم الجوزي* :
إنها أمثال مضروبة يضربها الملك الذي وكله الله بالرؤيا، ليستدل الرائي بما ضرب له من المثل على نظيره ،ويعبر منه على شبهه .
المصدر: كتاب إعلام الموقعين (1/252)) .
* ابن قيم الجوزية (691هــ_751هـ ) من أعلام القرن الثامن الهجري. ولد في دمشق ودرس على يد ابن تيمية وتأثر به .

****
خليل بن شاهين الظاهري *:
وينبغي أن يكون المعبر ذا حذاقة وفطنة ،صدوقا في كلامه ،حسنا في أفعاله ،مشتهرا بالديانة والصيانة بحيث لاينكر عليه فيما يعبره لشهرة صدقة ،ولذلك سمى الله يوسف بالصديق ،وأن يكون عارفا باللاصول في علم التعبير ،وان يميز رؤيا كل احد بحسب حاله ومايليق وبه ويناسه ،ولا يساوي الناس فيما يرون ،ويعتبر في تعبيره على ما يظهر له آيات القران وتفسيره ، من حديث رسول الله صلى الله عليه واله وصحبه وسلم ،ومانقله المتقدمون من كتبهم .
ويقول في صفحة (645) من نفس الكتاب :
ينبغي أن لاتقص الرؤيا إلا على معبر ،ويجب على من لايعرف علم التعبير أن لايعبر رؤيا احد، فانه يأثم على ذلك ،لأنها كالفتوى ، وهي في الحقيقة علم نفيس .
المصدر :كتاب الإشارات في علم العبارات .
* خليل بن شاهين الظاهري غرس الدين المصري مؤرخ و أديب مملوكي، ولد في بيت المقدس حيث كان أبوه اميراً مملوكياً. قدم إلى القاهرة فدرس الحديث ثم التحق بالجيش وتقلب في عدة وظائف هامة توفى عام (873هـ).

****
القاسمي * :
الحلم عند العرب يستعمل استعمال الرؤيا والتفريق بينهما من الاصطلاحات التي سنها الشارع للفصل بين الحق والباطل ،كأنه كره أن يسمي ماكان من الله ، وماكان من الشيطان باسم واحد، فجعل الرؤيا عبارة عن الصالح منها لما في الرؤيا من الدلالة على المشاهدة بالبصر أو البصيرة ، وجعل الحلم عبارة عما كان من الشيطان ، لأن أصل الكلمة لم يستعمل إلا فيما يخيل للحالم في منامه من قضاء الشهوة مما لا حقيقة له .
المصدر: كتاب محاسن التأويل ( 9/220) _ 6)
*الشيخ محمد جمال الدين المعروف بالقاسمي(1283هـ _1332هـ) إمام الشام في عصره وكان محدثا فقيها مفسرا وأديبا.
****
المجلسي *:

إن الذي ظهر لنا من الأخبار إن الرؤيا تستند إلى أمور شتى منها : إن للروح في حالة النوم حركة الى السماء ،اما بنفسها بناء على تجسمها كما هو الظاهر من الأخبار ،او بتعلقها بجسد مثالي إن قلنا به في حالة الحياة بأن يكون للروح جسدان ،أصلي ،ومثالي ، يشتد تعلقها في حالة اليقظة بهذا الجسد الأصلي ،ويضعف تعلقها باللاخر ، وينعكس الأمر في حالة النوم ،او بتوجهها وإقبالها على عالم الأرواح بعد ضعف تعلقها بالجسد بنفسها من غير الجسد المثالي ،وعلى تقدير التجسم أيضا يحتمل ذلك كما يؤمى إليه بعض الأخبار بأن يكون حركتها كناية عن إعراضها عن هذا الجسد وإقبالها على عالم آخر وتوجهها الى نشأة اخرى وبعد حركتها بأي معنى كانت ترى اشياء في الملكوت الاعلى وتطالع بعض الالواح التي اثبتت فيها التقديرات ،فأن كان لها صفاء ،ولعينها ضياء ، ترى الاشياء كما اثبتت فلا تحتاج الى تعبير ، وان اسدلت على عين قلبه اغطية التعلقات الجسمانية والشهوات النفسانية ،فيرى الاشياء بصور شبيهة لها ،كما ان ضعيف البصر ومؤف العين يرى الاشياء على غير ماهي عليه ، والعارف بعلته يعرف ان هذه الصورة المشبهة التي اشتبهت عليه صورة لاي شي ، فهذا شان المعبر العارف بداء كل شخص وعلته ،ويمكن ايضا يمكن ان يظهر الله له الاشياء في تلك الحالة بصورة تناسبها لمصالح كثيرة ،كما ان الانسان قد يرى المال في نومه بصورة حية ، وقد يرى الدراهم بصورة عذرة ليعرف انهما يضرانه وهما مستقذران واقعا ،فينبغي ان يتحرز عنهما ويتجنبهما وقد ترى في الهواء اشياء فهي الرؤيا الكاذبة التي لاحقيقة لها ، ويحتمل ان يكون المراد بما يراه في الهواء ما انس به من الامور المألوفة والشهوات والخيالات الباطلة .
المصدر: كتاب مرآة العقول
* الشيخ محمّد باقر بن الشيخ محمّد تقي المجلسيّ صاحب كتاب بحار الانوار( ت :1111هـ)



عبد الله شبر* :

1)ان الروح حال النوم تخرج من البدن وتفارقه على الوجه المتقدم وان الرؤيا صادقها وكاذبها عبارة عما تراه بعد خروجها من البدن .
2) ان الرؤيا تقع على وجوه ، منها مايكون على جهة البشرى للمؤمن من الله عز وجل ، ومنها مايكون ،ومنها مايكون على جهة التخويف والإنذار من المعاصي ، ومنها مايكون تحزينا من الشيطان ، ومنها مايكون ناشئا عما يحدث به المرء نفسه في اليقظة فيراه في منامه بصورته أو مايشبهه .....وقال في تقسيم الرؤيا : ومااشتملت عليه الاخبار المتقدمة في تقسيم الرؤيا الى صادقة وكاذبة ، وان الاولى هي ماتراه بعد الصعود الى السماء ، والثانية ماتراه في الهواء لاينافي هذه الاخبار ،بل يحققها لان مايكون من الله سبحانه على جهة الانذار والتخويف والبشارة هي الرؤيا الصادقة التي تراها في السماء ،وماعداها فهي كاذبة التي تراها في الهواء ،وحينئذ فما عبر به بعض الاخبار ، بأن مايرى في الهواء من الاضغاث شامل لما يحصل على جهة التحزين من الشيطان ولما يحدث المرء به نفسه ،ومااشتملت عليه هذه الاخبار من تقسيم الرؤيا لايدل على الانحصار ، لانه كثيرا مايرى الانسان الرؤيا على غير هذه الوجوه فيقع اثرها فتكون صادقة ولا يقع اثرها فتكون كاذبة .
3) ظاهر قوله تعالى (( الله يتوفى حين موتها والتي لم تمت في منامها )) سورة الزمر (42) ....ان جميع الرواح وقت النوم مؤمنها وكافرها ترفع الى السماء ويحصل لها الاطلاع على الوجه المتقدم ، وان كان لروح المؤمن قرب واختصاص وعلى هذا فالرؤيا الصادقة تتحصل للمؤمن والكافر كرؤيا ملك مصر سبع بقرات وسبع سنبلات ، ورؤيا الفتيين في السجن ، ويمكن ان يقال : أن صحتها من غير المؤمن على سبيل الندرة ، لان الرؤيا الصادقة جزء من سبعين جزء من النبوة وغير المؤمن ليس كذلك ، لقوله (ع) : (انقطع الوحي وبقي المبشرات ،الاوهي نوم الصالحين) ، ولما يستفاد من بعض الأخبار من اشتراط الصلاح والتقوى في صحة الرؤيا .
المصدر : كتاب مصابيح الأنوار في حل مشكلات الأخبار.

*: المحدّث الفقيه السيّد عبدالله بن السيّد محمّد رضا شبّر الحسينيّ (1181هـ _ 1242هـ)

احمد الصباحي عوض الله :

مصادر الأحلام :
لم يقم محدثوا النهضة الشرقية من علماء المنهج الميتاسيكلوجي ( الرمزي والشفري ) في تعبير الرؤى والأحلام بدراستها ولا بتحليلها ، ولا بالكشف عن منبهاتها .. لأنهم كانوا في غير حاجة إلى ذلك .... ولكنهم قالوا : إن الرؤى تصدر عن ثلاث مصادر : أما عن الله تعالى ، وأما عن الشيطان ، وأما عن النفس المحدثة : مستندين في ذلك إلى قول النبي صلى الله عليه وسلم : ((الرؤيا ثلاثة : فرؤيا بشرى من الله تعالى ، ورؤيا الشيطان ، ورؤيا يحدث بها الإنسان نفسه فيراها)) ويكون كل مايراه الإنسان في نومه على ثلاثة أنواع:
أ) الرؤيا المنامية :
وهي التي لاتكون لها صلة بأحداث اليوم السابق ولا بانطباعات الأيام الأخيرة ، وإنما تكون صورها ومشاهدها وعناصرها من مادة تشير إلى الحاضر أو المستقبل بشيء من علم أو توجيه أو إرشاد ..الخ ، ويكون مصدرها دائما هو الله سبحانه وتعالى .
ب) أحلام الشيطان :
وهي الأضغاث وأباطيل الأحلام ، ويكون مصدرها الشيطان دائما ، فيرى الإنسان في نومه صورا مضطربة مشوشة مفزعة مخزنة كلها سخافات وحماقات وهواجس وهلاوس .
ح‌) أحلام النفس المحدثة :
وهي الأحلام التي لها صلة بأحداث اليوم السابق وبانطباعات الأيام الأخيرة يحدث الإنسان بها نفسه في يقظته فيراها في نومه ، وهذه الأحلام قادرة على أن تختار مادتها ومصادرها وصورها من أي فترة من فترات الحياة مادام ثمة خيط فكري يصل بين خبرة يوم الحلم وبين سابقاتها .
___________
المصدر :كتاب تفسير الأحلام ص 156_158 .
*من المفسرين المعاصرين الذين يمزجون بين المدرسة الإسلامية وبين المدرسة الغربية في التفسير ، يشغل منصب رئيس المكتب العلمي لتفسير الأحلام بالقاهرة


_________________


رجاء ذكر الفقرات التالية عند كتابة الأحلام :
العمر _ الحالة الاجتماعية_ الحالة المادية _ الحالة الصحية _ الشعور بعد الاستيقاظ من الحلم ...الخ
http://tafseerahlam.riadah.org/t64-topic

للاتصال WhatsApp:

0096596068443

الاتصال :

0096566741243
للتواصل عبر الفيس بوك :
http://www.facebook.com/profile.php?id=100000006327977#[/center]

تويتر :
https://twitter.com/#!/tafseer_ahlam[/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tafseerahlam.riadah.org
 
اقوال العلماء في علم التعبير والرؤيا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى تفسير الرؤى والأحلام للمفسر الجاسمي :: المنتدى :: نظريات الأحلام العلمية والدينية-
انتقل الى: